مركز محمد بن راشد للثقافة الإسلامية يجمع الجاليات على الحب والتسامح

بتاريخ: 2019-03-18

  نظم مركز محمد بن راشد للثقافة الإسلامية التابع لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي لقاء تعارفيا عالميا لأكثر من 20 جنسية من الذكور والإناث جمع العديد من الجاليات في إمارة دبي وفي أجواء سادها الود والتسامح والتعارف بين الجاليات المسلمة وغير المسلمة وذلك بحضور الدكتور عمر الخطيب المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الإسلامية في دائرة. وقالت هند محمد حسين لوتاه مديرة إدارة المركز أن هذا اللقاء جاء في ضوء خطط المركز الهادفة إلى بسط الود والتراحم والألفة والتفاعل الإيجابي بين الجاليات ولاسيما في ظلال عام التسامح حيث التقت الأرواح والعقول والقلوب في المركز وحدائقه الوارفة وتبادلت التعارف والرأي والوداد معززة قيم الأخوة الإنسانية فيما بينها مشيرة إلى جهود المركز في بسط المساحات المشتركة بين الشعوب ثقافة وفكرا وحضارة مؤكدة أن المركز أصبح في ظل الرعاية الكريمة للقيادة الرشيدة الملتقى الحضاري والمعرفي والثقافي للشعوب التي تتبنى السلام والحب والتسامح على مستوى العالم. من جانبها قالت روية الكتبي رئيسة قسم التواصل الحضاري في المركز أن الفعالية جاءت ضمن برنامج لقاءات ودية المدرجة في خطة فعاليات المركز لعام التسامح 2019 والتي أعرب الجميع من خلالها عن فرحتهم بهذا التجمع الإنساني الحضاري وسعادتهم وحبهم لدبي ودولة الإمارات العربية المتحدة راعية التسامح العالمي.وام

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن