طلاب جامعة نيويورك أبوظبي يفوزون بالمركز الأول في مسابقة "تجارب في المدار"

بتاريخ: 2019-03-21

  أبوظبي: الوطن فاز فريق من طلاب جامعة نيويورك أبوظبي بمسابقة "تجارب في المدار"، والتي قامت بدعوة طلاب من مختلف الجامعات في الدولة إلى تقديم أفكار وتجارب وتطبيقات بحثية علمية مبتكرة في مجالَي «الحياة في الفضاء» و«الطاقة في الفضاء». ونظم المسابقة كل من وكالة الإمارات للفضاء وكليات التقنية العليا في دبي، حيث تم الإعلان عن الفرق الفائزة تزامناً مع انطلاق مؤتمر الفضاء العالمي، الذي انطلقت فعالياته الثلاثاء 19 مارس، ويعتبر أكبر اجتماع استراتيجي لقادة قطاع الفضاء في العالم. وفاز مشروع "تفاعل السيتوكين مع الخلايا الجذعية المكونة للدم في بيئة الجاذبية الصغرى" الذي قدمه طلاب جامعة نيويورك أبوظبي بالمسابقة، حيث يهدف إلى الكشف عن الأسباب الكامنة وراء الانخفاض في الاستجابة المناعية لرواد الفضاء عند التعرض للجاذبية الصغرى أو ظروف المعيشة بالفضاء، وبالتالي سوف يسهم في تحسين صحة رواد الفضاء في المستقبل. وشمل الفريق الفائز ستة طلاب من دفعة عام 2021 من جامعة نيويورك أبوظبي، وهم أومانج ميشرا المتخصص في الفيزياء، وشانتانو جاين المتخصصة في الفيزياء وعلوم الحاسوب، وروميل ميمون المتخصص في الهندسة الكهربائية، وماجد عباسي المتخصص في الهندسة الميكانيكية، وسيون هاو المتخصص في الأحياء، وأحمد نصر الله المتخصص في الهندسة الكهربائية. وتعليقاً على الفوز بالمسابقة، قال الطالب سيون هاو: "إن هذه لحظة مميزة للغاية بالنسبة لنا، حيث ستتاح لنا فرصة العمل مع شركة "نانو راكس"، أول شركة لمحطة فضاء تجارية في العالم، ووكالة الإمارات للفضاء، والمنصة التعليمية لأبحاث الفضاء "دريم أب"، وذلك لبناء مختبر النانو الذي سيتم تطبيق تجربتنا به. ونحن سعداء للغاية بأن تحظى تجربتنا بفرصة إطلاقها إلى محطة الفضاء الدولية عام 2020، وبذهابنا إلى الولايات المتحدة لنشهد هذا الحدث، الأمر الذي يمثل خطوة هائلة بالنسبة لنا". وتعد مسابقة تجارب في المدار من أبرز المبادرات التعليمية التي تهدف إلى إشراك الشباب وطلبة الجامعات، وتشجيعهم على المشاركة الفاعلة في مجالات علوم الفضاء. وقد تلقت المسابقة 70 طلباً من طلاب الجامعات من مختلف أنحاء دولة الإمارات للمشاركة بها.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن