الوداد يصعد أزمته مع الحكام إلى الفيفا

بتاريخ: 2019-04-20



  قرر الوداد البيضاوي، التصعيد ضد بعض الحكام المحليين، وذلك بعد الخسارة أمس الأول، أمام حسنية أكادير، بنتيجة 2 ـ 1، في الجولة 24 من الدوري المغربي. وجاء ذلك بعد اجتماع طارئ عقدته الإدارة برئاسة سعيد الناصيري، حيث تقرر جمع كل الأخطاء التحكيمية التي عانى منها الوداد وحرمته من نقاط كانت كفيلة بحسم لقب الدوري لصالحه. وكانت إدارة الوداد، قد انتقدت بشكل قوي، يحيى حدقة رئيس لجنة الحكام بالمغرب، وطالب بإقالته بسبب أخطائه هذا الموسم. ومن المنتظر أن يقوم الوداد بعرض الحالات التحكيمية التي أثرت عليه هذا الموسم، على مختصين داخل الفيفا والاتحاد الأفريقي. واعترف محمد طلال، المتحدث الرسمي للوداد بهذا الإجراء، بقوله في تصريح إذاعي: "لقد تعرضنا لمجزرة حقيقية في مواجهة أكادير فاقت ما تعرضت له فرق أخرى، باحتساب هدف غير مشروع تسبب في هزيمتنا". وواصل: "خسرنا بطريقة غريبة في طنجة، وحرمنا التحكيم من الانتصار أمام بركان، ولو نال الوداد حقه في هذه المباريات لتوج بطلا بشكل مبكر ومنذ فترة" وتابع طلال: "حان وقت إعلان تظلمنا، ولجوئنا لهذه الهيئات الخارجية قرار عادي غايته عرض الحالات أمام مختصين كبار ليحسموا الأمر و يصدروا أحكامهم ليقف الجميع على حجم الظلم الذي طال الوداد". وأكمل: "للأسف كنا نتوقع أن نتعرض لظلم تحكيمي قاريا في دوري الأبطال إلا أننا فوجئنا بأن النيران التي تستهدفنا هي نيران داخلية، وأقصد بها الظلم التحكيمي محليا". وأشار: "لا نبحث عن مبررات للهزيمة أمام أكادير، والوداد من الأندية التي ظلت تحترم الحكام لكن تكرار نفس الأخطاء التي استهدفتنا أمر غير منطقي بالمرة" وشدد: "لن نسمح إطلاقا بأن تتعرض مصالح الوداد للضرر بهذا الشكل الغريب، وسندافع عن النادي بكل ما أوتينا من قوة". وعن جاهزية الفريق للديربي أمام الرجاء، يوم الأحد المقبل، وتحديدا حالة اللاعب محمد أوناجم الذي غادر مباراة أكادير مصابا، قال: "اللاعب متواجد حاليا مع اللاعبين في معسكر مراكش وننتظر نتائج الفحوصات للوقوف على حالته ولا يمكنني قول أكثر من هذا". وختم: "لن نضخم من الديربي، وسنخوضه مثل باقي المباريات المتبقية بالدوري".وكالات

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن