تحارب بفرشاتها.. شمسية أول راسمة جرافيتي في شوارع أفغانستان

بتاريخ: 2019-05-25



الحرب، الدمار، والقنابل، ورائحة الدماء في أجواء معبأة بالصراخ، أصبحت مشاهد معتادة في دولة أفغانستان، وما بين الألم وآثار دمار يعيشه أهالي البلد الذي عانى من العنف والدمار، يعيش أهل البلد في رعب دائم. هذه الأجواء المضطربة غير آمنة في العموم، وعلى النساء بشكل خاص، لكن شمسية حسانى، الفنانة الأفغانية، تحدت الحرب والآلة العسكرية، وتحدت الظروف المجتمعية الأفغانية، لتحجز لنفسها مكانا، بين الفنانين المؤثرين، واعتبارها أول أمرأة أفغانية تقوم بعمل رسوم وجرافيتي على حوائط المباني في شوارع العاصمة الأفغانية كابول. وفن الشوارع في العادى، من أصعب الفنون، لاضطرار الفنان الاحتكاك مع كافة التحديات التي تواجه الشخص في الشارع عامة، وخاصة ما إذا كانت فتاة، فيمكنك أن تتخيل مدى صعوبة الأمر أن تكون "شمسية" فنانة متخصصة بفنون الجرافيتي في دولة كأفغانستان، والتي تتسم بمعدلات عنف متزايدة، وأعمال إرهابية بشعة.وكالات  

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن